Wickerpark مهرجان للموسيقى والبيئة والوقاية الجنسية

Wickerpark مهرجان للموسيقى والبيئة والوقاية الجنسية

تحت الشمس المنتصبة في سماء البترون شمال لبنان، وتحت تأثير موجات البحر الهائج، التي ترمي بنفسها على الجدران الخارجية لمنزل عائلة ضو، احتشد الآلاف من اللبنانيين والسيّاح العرب والأجانب في الحديقة، لتتموج ظلالهم على التراب الذي احتضن للمرة الرابعة مهرجان الموسيقى ويكر بارك Wickerpark. ويكر بارك ليس مهرجاناً للموسيقى المحلية فقط بل احتفالٌ بالصيف العربي، وهو المهرجان الأول من نوعه في المنطقة، والأول بين أمثاله من المهرجانات اللبنانية والعربية، لأنه يتمتع ببساطة بالميزات الـ6 التالية.

الشفافية

تخيّلوا مهرجاناً يقام في حديقة منزلكم حيث الآلاف من المعجبين يحتشدون لتمضية ساعات طويلة في الرقص تحت شباك غرفتكم، وعددٌ من الفرق الموسيقية الشابة تعزف الموسيقى الصاخبة حتى تهتز الثريات من فوق رؤوسكم. هكذا تفعل عائلة ضو اللبنانية، تفتح منزلها لتجمع الشباب مهما كانت جنسيتهم أو معتقداتهم أو ديانتهم، ليعيشوا لحظات سعيدة بعيداً عن ضجيج الحياة الاجتماعية والسياسية. الشفافية هي أن تثق بجماعات تتراقص كموج البحر في حديقتك وعلى سطح بيتك وفي شرفتك وهم يحتسون المشروبات واحداً تلو الآخر، فقط بإسم المرح دون حدود. جونيور وشقيقته ميشال، نجلا مدام زينا ربّة المنزل، وصديق العائلة عمر يوسف، وبتابوف الكلب الأبيض الصغير، هم العائلة التي تقف خلف أهم مهرجان في الساحة الموسيقية العربية، تجمعها البساطة، والفرح، والأمل، والحب. جونيور وميشال والأصدقاء كانوا يوماً مراهقين يجتمعون في غرفة صغيرة قرب منزلهم، يكتشفون معنى الحياة ولذتها، ومن ذلك الوكر بالذات نمى مصطلح وإسم ويكر بارك، ليكبر الحلم ويتجسد في مهرجانٍ أول في العام 2011، ومهرجانات أخرى تكبر بالحجم والأهمية والرسالة في كل عام.

حبّ البيئة

مع حبّ الإنسان والموسيقى والحياة يأتي حبّ الطبيعة بطبيعة الحال، ومع مهرجان ويكر بارك بكل دورةٍ من دوراته تأتي هبة تقدم لمشروعٍ بيئي مختلف. مهرجان 2011 ساهم في إعادة تحريج بعض الأراضي اللبنانية على متن مروحية، ومهرجانا عامي 2012 و2013 ساعدا في إقامة بحوث حول حماية الكائنات البحرية المهددة بالانقراض مثل قنافذ البحر. دورة هذا العام ستعمل على تجديد إسفنج البحر، وهو عنصر أساسي في النظام البيئي البحري. منزل عائلة ضو بحد ذاته يشبه صدفة بيضاء ملقاة على شاطئ البحر، منفتحة لعشاق كائناته الذين يريدون المشاركة في ذلك الحلم الجميل.

الأمل

عند غروب الشمس ينطلق مهرجان صغير على الشاطئ اللبناني، جامعاً حوالي 3000 معجب على الأراضي اللبنانية وعشرات الآلاف من المعجبين العرب الذين يتسمرون خلف شاشات التواصل الاجتماعي ليكونوا شاهدين على آخر الصور وأحدث البوستات وأروع الفيديوهات، لأن ويكر بارك بالنسبة لهم هو أمل الموسيقى الحقيقية المحلية الحرة. حتى الفرق الموسيقية العربية اهتمت بعيش تجربة ذلك المهرجان، على أنه ساحة مهمة لإطلاقها نحو نجوميةٍ أكبر. مثالٌ على ذلك، انضمام الشابين الأردنيين Z the people & Al Jihaz للفرق الموسيقية الأخرى المشاركة ليلة أمس. طموح الفرسان الثلاثة، أي جونيور وميشال وعمر، هو حمل تجربة ويكر بارك إلى بلاد عربية مختلفة، لأن تلك البلاد تحمل عدداً هاماً من المواهب الشابة ولكن تفتقر إلى المخاطرين المسؤولين عن إطلاقهم محلياً وعالمياً. ويكر بارك هو أمل الموسيقى العربية الشابة لأن الفريق الذي يعتلي خشبته يكون قد عرّف نفسه على الآلاف من المعجبين الأوفياء الحقيقيين.

المخاطرة

المخاطرة أن تقيم مهرجاناً في الهواء الطلق في شهر سبتمبر مهما كانت حالة الطقس. المخاطرة أن تحضّر لمهرجان في ظروفٍ سياسية صعبة، تتضمن عمليات خطف تحدث في الشمال نفسه، وليس بعيداً عن المعارك المسلحة. المخاطرة أن تعمل على تكبير حجم المهرجان كل عام مهما كانت العواقب المادية، والمخاطرة أن تضمّ فرقاً موسيقية جديدة إلى المهرجان على أمل أن ترضي أذواق الحاضرين، والمخاطرة أن تقيم في الأصل حفلاً يمتد ساعات طويلة ويقدم 7 فرق موسيقية متنوعة في ليلةٍ واحدة، أمام جمهورٍ عطِش للموسيقى والكلمات الذكية، لتكون المخاطرة هنا هي ميزة تجعل ويكر بارك الأول من نوعه في المنطقة كلها. والمخاطرة الأكبر أن يعمل المسؤولون عن إقامة المهرجان على تأسيس نسخات ويكر بارك عربية متنوعة ومختلفة، ولعل العدوى ستنتقل قريباً إلى الأردن ومصر بالتحديد.

المصداقية

ويكر بارك لا يحب الاستغلال ولذلك يعرف كيف يختار موسيقييه من بين مجموعة الموسيقيين اللبنانية والعربية الكبيرة. الاستغلال، كما يصفه شربل هبر، عازف الغيتار والمغني في الفرقة اللبنانية الجريئة Scrumbled Eggs، هو ما يقوم به العديد من الفرق والمغنيين في البلاد العربية، الذين وجدوا في حروب وانتفاضات المنطقة الأخيرة سبيلاً سهلاً للصق كلمات تجارية بعضها ببعض وتأليف أغانٍ هدفها بيع الصورة والإسم، لا أكثر ولا أقل، وكأن ربيع الموسيقى العربية مصطلح ظهر لكي يكون رخيصاً حتى أكثر من الربيع العربي بحد ذاته. حامد سنو، النجم الشاب الكبير من فرقة مشروع ليلى، الذي انضم إلى فعاليات المهرجان، ينظر أيضاً للموسيقى على أنها رحلة آمنة تحمي الشباب العرب من خزعبلات السياسة ومرتكبيها، وأن من واجبها أن تبقى شفافة وبريئة من جرائم اجتماعيات السياسة.

الوقاية الجنسية

ما إن تعبر الباب الذي يؤدي إلى حديقة ضو، يقوم بعض الناشطين من مركز الصحة الجنسية "مرسى" بتزويدك بواقٍ ذكري في غلافٍ مميز يحمل كتابة “Pull ‘n’ Roll”، لا للاتجار بالجنس بل للترويج لضرورة الوقاية من الأمراض الجنسية. ويكر بارك هو من قلة من المهرجانات الموسيقية الأخرى التي ميزت بين هذين المصطلحين ودعمت ذلك المركز الذي يحمل رسالة مهمة لبلادنا العربية. أتت فكرة ابتكار غلاف مرح للواقي الذكري من كون الأفراد الذين يزورون المركز يعبرون عن نظرة للواقي لا تحمل الكثير من الحسنات. رأى المركز أن تلك الخطوة قد تساعد الشباب على تقبل فكرة الواقي وتبنّيها لحياةٍ صحية جنسية أفضل. ورغم الصعوبات التي يلاقيها المركز من انغلاق الفكر العربي حول ذلك الموضوع الحساس، فما زال مصمماً على إقامة تدريبات للجمعيات المعنية في البلاد العربية.

ينفتح المهرجان على جميع أنواع الحرية والممارسات والأفكار والفلسفات والآراء، ولذلك نسمح لأنفسنا بتقييم أداء الفرق الموسيقية التي أحيت المهرجان، انطلاقاً من ردود فعل الحاضرين. Charlie Rayne كان حضوره جذاب أكثر من موسيقاه. How Sad حماس كندي مثير للاهتمام. صوت Youmna Saba العذب لم يتجانس مع أجواء المهرجان. أجواء Scrambled Eggs صاخبة ودفعت الحشد للقفز عالياً. Z the people & Al Jihaz رائع. حامد سنو من Mashrou3 Leila هو الأفضل من دون شك، الفتيات يصرخن عندما يسمعن صوته الجذاب، وحتى الشباب. أما Flum Project، فربما لم يبقى أحدٌ حتى النهاية لمشاهدتهم.

كريستين أبي عازار

صحافية لبنانية تعمل في مجالي الإعلانات والصحافة المكتوبة. متخصصة في الشؤون الاجتماعية والثقافية في منطقة الشرق الأوسط. عملت سابقاً في مجلة ماري كلير Marie Claire العالمية بنسختها العربية.

التعليقات

المقال التالي