"مساحة لفكرة"، بنك للتطوّع في مصر

"مساحة لفكرة"، بنك للتطوّع في مصر

كثير من الشباب يرغبون في التطوّع للعمل الاجتماعي في محيطهم، ولكنهم يعجزون عن إيجاد ما يرضي طموحهم وينتهون وهم يقومون بتوزيع المعونات العينية في الشوارع، قبل أن يملّوا ويتخلّوا عن الفكرة نهائياً. هذا ما دفع هشام الروبي للعمل طوال خمسة عشر عاماً على تحسين مجال العمل التطوعي في مصر، حتى وصل إلى إطلاق مشروعه "مساحة فكرة"، أول بنك إلكتروني للمتطوعين.

"مساحة لفكرة" هي أحدث المنصات الإلكترونية لـv-worx  التي أسسها ويرأسها "الروبي". تعمل هذه المنصة من خلال عرض فرص التطوع المتاحة داخل منظمات المجتمع المدني، والمبادرات، والأنشطة التطوعية بناءً على مجالات التطوع المختلفة، وذلك بغية المساعدة في تطويرها. يستطيع أي شخص راغب في التطوع أو في الدعم أن يختار من بين الفرص المتاحة ما يناسب اهتماماته ومهاراته، وما هو أقرب إلى مكان إقامته. كما يستطيع المتطوع من خلال المنصة أن ينشىء حساباً خاصاً به يسجّل فيه اهتماماته الشخصية ومهاراته، والأنشطة التطوعية التي شارك فيها من قبل، مما يمكن المؤسسات والكيانات العاملة على مشاريع اجتماعية من التواصل معه بشكل مباشر.

يقول "الروبي" أن هذه المنصة توفر أيضاً مساحة على الإنترنت لروّاد الأعمال الاجتماعية لعرض مشاريعهم، وحاجاتهم من الموارد البشرية على الجمهور. يتيح ذلك للمجتمع المحلي امكان التعرف على الجمعيات المتوفرة وعلى الأفكار والمشاريع التي تقدّمها، ويفتح المجال أمام الراغبين بالدعم أو تقديم المساعدة في الاتصال بها.

"تدور فكرة بنك المتطوعين حول التقدير المجتمعي للمتطوع والأثر الاقتصادي للتطوّع"، يقول الروبي. ويضيف: "على مستوى الأثر الاقتصادي، فالتقارير الإنمائية التي تقدمها الكثير من الدول كل عام، تكون خالية تماماً من الأثر الاقتصادي للتطوع الذي نفذته قطاعات المجتمع المدني، ويأتي هذا لغياب تقدير هذا التأثير عند من يعدّون التقارير. هذا على الرغم من أن بعض الدول الغربية تضيف مجهودالتطوع إلى مؤشرات التنمية الخاصة بها، من خلال حساب عدد ساعات عمل المتطوع وتقديرها مالياً بقيمتها المفترضة، أي أنها تقدّر "سعر" ساعات عمل المتطوعين لتضاف إلى المؤشرات الاقتصادي".

أما على مستوى التقدير الاجتماعي، فالمتطوع يواجه، بحسب "الروبي"، العديد من الأسئلة الساخرة التي تتعلق بإضاعة الوقت، وبكونه من الأجدى به البحث عن عمل يستطيع أن يتقاضى مقابله أجراً. في مواجهة هذا التفكير النمطي، يقوم بنك المتطوعين بإنشاء حساب لكل متطوع يضم تاريخه التطوعي وعدد ساعات عمله ويعطيه في المقابل نقاطاً. من ناحية، يساهم الحساب في زيادة التقدير الاجتماعي للمتطوع، عبر تعريف أهله والمجتمع المحيط على ما يقوم به من نشاطات، مرتكزاً على الصور والأنشطة، ومن ناحية أخرى، يستطيع المتطوع استخدام هذه النقاط للحصول على خدمات من شركاء v-works مثل فرص تدريب أو دورات لغة أو أي من الخدمات الأخرى التي يقدمها الشركاء  المشاركين في البرنامج.

مساحة لفكرة" أطلقت في 20 يونيو الماضي في مقر الجامعة الأمريكية في القاهرة، وحضر حفل الإطلاق مئات الشباب الذين يرغبون في ممارسة العمل التطوعي وتنمية مهاراتهم الشخصية في الوقت نفسه." أشرف على حفل الإطلاق العاملين في v-worx التي تتبنى مجموعة من البرامج المختلفة الهادفة إلى توظيف مواهب ومهارات المتطوعين وتطوير أدائهم خلال الفرصة التطوعية، بما يساهم بشكل أو آخر في وضع المتطوع على طريق المجال الذي يرغب في استكمال حياته المهنية فيه. ساهمت المؤسسة في دعم أكثر من 250 مشروعاً ريادياً له أثر اجتماعي، وتدريب أكثر من 180 مؤسسة و750 متطوعاً في 7 محافظات مصرية خلال السنتين الماضيتين، قبل أن تطلق بنك المتطوعين.

كلمات مفتاحية
مبادرات

التعليقات

المقال التالي