ماذا تفعل المرأة العربية في يوم المرأة العالمي؟

ماذا تفعل المرأة العربية في يوم المرأة العالمي؟

غداً، في 8 مارس 2014، يصادف يوم المرأة العالمي. في العواصم العربية تحركات عدّة تنظمها ناشطات من خلفيات اجتماعية وفكرية مختلفة، يستخدمن رمزية هذا اليوم للإضاءة على ما تواجهه كل امرأة عربية في محيطها المباشر. من العنف الأسري الذي لا يستطيع القانون اللبناني حماية المرأة منه، إلى الوصاية الذكورية التي لا زالت المرأة السعودية ضحيتها، إلى التحرش الجنسي الذي ليس من امرأة مصرية لم تتعرض له، ما الذي تفعله النساء العربيات غداً؟

نساء العراق الحادات

يوم 8 مارس، قررت نساء العراق ارتداء الأسود حداداً على مصيرهن المنتهك من قبل قانون الأحوال الشخصية الجعفري الجديد، الذي ينعكس سلباً على حقوقهن في الزواج والطلاق والإرث وعلى حريتهنّ الشخصية. حدادٌ  أعلنت عنه ناشطات وإعلاميات عراقيات في وقفة احتجاج داخل مجلس النواب أقيمت في 5 مارس، تحت عنوان "في عيد المرأة العالمي نساء العراق في حداد". يترافق هذا الحداد مع وقفة احتجاجية من نادي العلوية في 8 مارس الساعة 9.30 صباحاً، لتوعية المجتمع حول مخاطر هذا المشروع الذي يرجع المرأة إلى عهد الجاهلية.

نساء مصر ضدّ التحرش

مجموعة من الأنشطة تقوم بها حركة “ضد التحرش” في محافظتي القاهرة وكفر الشيخ، بدعمٍ من “خريطة تحرش” و”مشروع المريخ”. نشاط “عيني في عينك” الذي يهدف إلى التوعية المجتمعية ضد ظاهرة التحرش التى يقع ضحيتها ما لا يقل عن 99.3 % من النساء في مصر وفقاً لخريطة التحرش الجنسي! يترافق هذا النشاط مع عرض فيلم “ظل راجل” للمخرجة حنان عبدالله، الذي يروي تفاصيل حياة 4 نساء مصريات وما يواجهنه من تحديات.

نساء سوريا المسالمات

في ظروف العنف المستمرة الناتجة عن حرب الرجال الجارية في سوريا، أردات النساء السوريات أن يشاركن في فعالية "طاقية وخبرية"، وهو ملتقى نسائي يهدف إلى حياكة قبعات يدوية لإرسالها إلى مدارس الإيواء للمساهمة في تفعيل دور المرأة المجتمعي. 9 مارس موعد التجمع النسائي المسالم الذي يحلم بغد أفضل. التحرك يبقى شديد الرمزية في ظل كل ما يحصل اليوم في سوريا، ونظراً لكون المرأة إحدى ضحاياه الأكبر.

نساء السعودية تحت الوصاية

أرسلت مجموعة من 25 ناشطة سعودية عريضة إلى مجلس الشورى السعودي تمهيداً ليوم المرأة، مطالبات بإنهاء الوصاية الذكورية المفروضة على المرأة السعودية، وبصيانة حقوقها وأخذ الإجراءات اللازمة للحد من العنف الأسري. عريضة تطالب المجلس بوضع حقوق المرأة على رأس لائحة مهامه، ما يمكن المرأة السعودية من إكمال علمها وإتمام عملها والسفر دون وصاية ذكورية، أو إصدار أية ورقة أو هوية، والخروج من السجن، وتلقي العلاج، وإجراء دعوة قضائية دون موافقة أي رجل. عوضاً عن العنف الأسري الممارس عليها وعلى أطفالها، في ظل القانون الذي يعطي الشرعية التامة للرجل، لا لتزويج القاصرات، لا لطلاق المرأة دون سبب وجيه، لا للتمييز ضد المرأة ومضايقتها في الأماكن العامة والعمل.

نساء لبنان المستغَلات

"إذا بدّا شارع للتشريع... نازلين!"، بهذا الشعار ستجول نساء لبنان شوارع بيروت للمطالبة بإقرار قانون يضع حداً للعنف الممارس على المرأة، ويشرّع آليات واضحة لحمايتها وإنقاذها من الموت المحتمل، مع تزايد الجرائم التي يقوم بها الرجال في حق نسائهم. جمعية "كفى" طفح كيلها إزاء لا مبالاة الدولة بإقرار حقوق المرأة، في وقت ينقسم فيه الشارع السياسي بين مؤيّد للشرعية الدينية التي تحمي اغتصاب الرجل لزوجته وتعطيه حرية النكاح المطلقة، وبين معترف بحرية المرأة وحقوقها. دعوة "كفى" هي لتضامن المجتمع مع نساء لبنان، وعدم الصمت بعد اليوم عن صرخاتهن.

نساء تونس المكافحات

. تدعم المرأة التونسية العاملة في شارع الحبيب في ورقيبة عند الساعة الواحدة، تحت شعار "المجد لكل النساء العاملات المكافحات من أجل لقمة العيش وليسقط التمييز والاستغلال ضد المرأة العاملة". لن يتمكن المجتمع من التطور إذا لم تتطور في بادئ الأمر المرأة، وتتمكن من الاستقلالية ومن العمل بكرامة وحرية، لتدعم المجتمع (الذكوري) الذي تعيش فيه على أن يسير قدماً.

نساء العالم المتضامنات مع المرأة الفلسطينية

100 سيدة من مختلف أنحاء العالم، من فرنسا، الولايات المتحدة، من الجزائر، سويسرا، بريطانيا، مصر وغيرها من بلاد الشرق الأوسط، قررن التوجه إلى القاهرة، ومنها إلى رفح محاولات الدخول إلى غزة للاحتفال بيوم المرأة العالمي مع المرأة الفلسطينية المحاصرة، والتنديد بالحصار المفروض عليها. مع بدء تدفّق النساء المشاركات بحملة السلام لنساء فلسطين إلى القاهرة، تفاجأن بوجود مسؤولين رسميين في مطار القاهرة، قاموا باحتجاز أكثر من 44 من الناشطات، لمنعهن من الوصول إلى أراضي غزة. لم يردع ذلك الصد للحركة هؤلاء النساء من إكمال الاعتصام داخل المطار، مطالبات بفك الحصار عن غزة ونسائها. السلطة الذكورية لم تتردد باستخدام القوة ضد النساء، ما أدّى إلى كسر ذراع الناشطة الأميركية Medea Benjamin، واحتجاز Mairead Maguire الحاصلة على جائزة نوبل عام 1976 لمدة 8 ساعات قبل ترحيلها إلى بريطانيا، وترحيل ناشطات أخريات قسراً إلى تركيا. لم يعرف مصير رمز الاستقلال الجزائري جميلة بوحيرد، وغيرها من المشاركات العربيات اللواتي كن ينوين التوجه إلى القاهرة ومنها إلى رفح لفك الحصار.

مسيرة أخرى ينظمها الاتحاد العام للمرأة على حاجز قلنديا الساعة 11 صباحاً تحت شعار "معاً لإنهاء الاحتلال، لا لمبادرة كيري. معاً لبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، نعم لحق العودة، معاً لمجتمع فلسطيني تسوده العدالة الاجتماعية والمساواة. لا لقتل النساء، نعم لإنهاء الانقسام".

"نساء العالم، نساء المغرب ضد حصار غزة"، خطوة أقدمت عليها نساء المغرب لدعم أخواتهن الفلسطينيات يوم غد، استجابة منهن كجزء من نساء العالم، لنداء الاستغاثة الذي أطلقته نساء غزة من تحت الحصار الاسرائيلي الذي ينتهك كافة حقوقهن منذ 7 سنوات. خيمة حقوقية ووقفة جماعية وأنشطة أخرى تمتد حتى ذكرى يوم الأرض في 30 مارس، لاحتضان غزة ونسائها.

شارِكوا في الحديث من أجل يوم المرأة العالمي من خلال هاشتاغ #IWD2014،وأعطوا صوتكم لكل النساء اللواتي يناضلن من أجل حقهن في امتلاك صوت.

كريستين أبي عازار

صحافية لبنانية تعمل في مجالي الإعلانات والصحافة المكتوبة. متخصصة في الشؤون الاجتماعية والثقافية في منطقة الشرق الأوسط. عملت سابقاً في مجلة ماري كلير Marie Claire العالمية بنسختها العربية.

التعليقات

المقال التالي