عقار يقضي على الخلايا الجذعية السرطانية

عقار يقضي على الخلايا الجذعية السرطانية

حقق فريق علماء بريطاني تقدماً هاماً باختراع عقار يقضي على الخلايا الجذعية الخبيثة التي تسبب الأورام السرطانية وانتكاساتها المتتالية، حسب تقرير نشرته الـSunday Times في 19 يناير الجاري.

العلاج عبارة عن بروتين معدل بالهندسة الوراثية يتحكم بالخلايا الأم القادرة على التكاثر والمقاومة للعقاقير المتوفرة حالياً لمعالجة الأورام الخبيثة. في تجارب أولية، قضى TR4 على الخلايا السرطانية المستخرجة من الإنسان بعد أن تم زرعها في الفئران. يقول الباحثون إن استهداف الخلايا الجذعية يشكل نقلة نوعية في معالجة السرطان.

البروفسور أغامينون إيبينيتوس Agamemnon Epenetos من جامعة إمبيريال Imperial College London في لندن ومدير مختبرات Trojantec المطور للعلاج، يقول ”أخذنا خلايا سرطانية من الجهاز الهضمي والمبيض والثدي، ثم زرعناها في الفئران. كانت سرطانات مستشرسة وقد اختفت بعد أيام من العلاج بـ TR4. إن القضاء على الخلايا الجذعية السرطانية يشكل تقدماً كبيراً في مكافحة المرض، فهذه الخلايا هي مثل ملكة النحل“. يعتبر البروفسور شارل كومبس Charles Coombes المختض في علاج الأورام في الجامعة إن هذا العلاج لا يزال في أيامه الأولى، وهو متفائل بالنتائج الأولية التي توصّل إليها، ويتطلع إلى مرحلة تجربته على الإنسان لمعرفة فعاليته ومدى صلاحيته.

من جهته، يقول البروفسور والتر بودمر Walter Bodmer، رئيس مختبر السرطان والمناعة في جامعة أوكسفورد Oxford أنه إذا ما استمرت التجارب ونجحت ”سيشهد علاج السرطان تطوراً كبيراً“.

يحتوي TR4 على بروتين يستخرج من ذباب الفاكهة قادر على اختراق الغشاء الدماغي، بالإضافة إلى بروتين يقضي على الخلايا الجذعية السرطانية. ستعرض نتائج تجربته في مؤتمر في مدينة Banff الكندية الشهر القادم.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي