خريطة السيارات الفارهة في الكويت

خريطة السيارات الفارهة في الكويت

تعدّ الكويت واحدة من أهم الأسواق لشركات السيارات العالمية، إذ لا تكاد تتخلف شركة عن عقد اتفاقية حصرية مع إحدى الشركات لبيع سياراتها للعملاء فيها.

تختلف أسعار السيارات في السوق المحلية، إذ تبدأ من 2000 دينار (6828 دولاراً) للعلامات الصينية الجديدة مثل جيلي Jeely وجاك GAC، وقد تصل إلى 1.7 مليون دولار، لإحدى العلامات المنتجة للسيارات الفارهة، والموجّهة حصراً لكبار الأغنياء.

اعلان


يشير مدير ادارة المرور اللواء عبد الفتاح العلي لرصيف22 إلى أن عدد السيارات الجديدة التي بيعت عام 2014 بلغ 112 ألف سيارة لمختلف العلامات، من بينها سيارات فارهة تنتجها سبع علامات كبرى، هي رولز رويس ولامبورغيني وفيراري وأستون مارتن ومازيراتي ومرسيدس AMG وبنتلي.

ويلفت المديرون العامون في وكالات السيارات المحلية في الكويت إلى أن مبيعات العلامات الفاخرة تشهد نمواً متواصلاً في السوق المحلية. وقد بلغ النمو هذا العام نحو 7%، حسب المدير الإقليمي في شركة رولز رويس (الأم) جمال معوض. ومردّ ذلك، حسبما يقول معوض لرصيف22، إلى مستوى الدخل العالي للمواطن الكويتي، فضلاً عن كثرة أعداد رجال الأعمال، والرغبة في الحصول على المنتجات الغالية.

السيارات الفارهة: 69% منها للشباب

يرى صلاح محمد، المدير التسويقي في شركة محمد ناصر الساير وأولاده للسيارات الوكيل الحصري لسيارات لكزس Lexus، أن السيارات الفاخرة هي السيارات التي يرتفع سعرها عن 70 ألف دولار، مشيراً إلى أن هذه العلامات تقسم بين متوسطة الثمن مثل لكزس وهيونداي وعالية الثمن مثل أستون مارتن ورولز رويس وغيرهما. ويشرح لرصيف22 : "السيارات الفاخرة تتوزع ما بين الصغيرة ومتوسطة الحجم كلكزس RS وبنتلي وغيرهما، وسيارات الدفع الرباعي مثل لاند روفر ورانج روفر، التي بلغت مبيعاتها حتى نهاية يونيو الماضي نحو 2500 سيارة للنوعين، بأسعار تراوح بين 70 و160 ألف دولار.

كما يجمع أصحاب وكالات بيع السيارات الفارهة في السوق على أن أغلب مشتري هذه الفئة هم من كبار رجال الأعمال وشيوخ الأسرة الحاكمة في الكويت، بالإضافة إلى رؤساء مجالس إدارات بعض البنوك والشركات الاستثمارية الكبرى الذين يتقاضون رواتب تبدأ من 15 ألف دينار (51 ألف دولار) وما فوق.

ويؤكد محمد أن الشباب الكويتيين يمثلون نحو 69% من مالكي هذه السيارات الفخمة، وأغلبهم من الداخلين الجدد إلى سوق العمل أو إلى الجامعة إذ يستفيدون من المنحة الشهرية التي تقدمها لهم الدولة، فضلاً عن المساعدة المالية من أهاليهم، في حين أن نحو 12% هم من الخليجيين والأوروبيين والأمريكيين، و19% من الوزراء وحكام الدولة.

أمّا معوض، فيلمح إلى أن رولز رويس توفر العديد من الموديلات في السوق الخليجية والكويتية، وأبرزها سيارة غوست Ghost التي يبدأ سعرها من نحو 450 ألف دولار، وقد تصل إلى مليون دولار، مقابل نحو 472 ألف دولار إلى 1.3 مليون دولار لسيارة رايث، في حين أن أغلى موديلات هذه العلامة هي فانتوم التي يبدأ سعرها من 513 ألف دولار ليصل إلى 1.7 مليون دولار.

مبيع رولز رويس ينمو 30%

كذلك يوضح محمد الغانم، المدير العام لشركة علي الغانم وأولاده للسيارات، الوكيل الحصري لسيارات رولز رويس في الكويت، أن السوق الكويتية تعد من أبرز الأسواق لشركات السيارات، العادية والفارهة، مشيراً إلى أن شركة رولز رويس تحرص على أن يكون انطلاق موديلاتها في السوق الكويتية، في ظل النمو المتواصل لمبيعاتها منذ بدء تمثيلها في الكويت في العام 2003.

يضيف الغانم أن شركة علي الغانم وأولاده باعت هذا العام نحو 50 سيارة رولز رويس، بنمو 30% مقارنة بالعام الماضي، منوّهاً بأن أسعار موديلات العلامة البريطانية الفارهة تبدأ من 70 ألف دينار، أي ما يعادل 210 آلاف دولار من دون إضافات، وتصل إلى 500 ألف دولار. ويمكن العملاء أن يحصلوا على المميزات التي يريدونها مثل طلاء الأبواب بالذهب، فضلاً عن تحديد التقنيات التي يريدون توفيرها مقابل مبالغ إضافية.

ويتابع الغانم أن عملاء رولز رويس في الكويت يتوزعون بين كويتيين ونسبتهم 78%، أغلبهم من الفئة الحاكمة والوزراء ورجال الأعمال، في مقابل 22% للأجانب والعرب، وأغلبهم من الرؤساء التنفيذيين للشركات والبنوك الذين يتقاضون رواتب لا تقل عن 45 ألف دولار شهرياً.

رينج روفر لرجال الأعمال والطلاب

يقول مدير علامة رينج روفر فهد الغانم إن هذه السيارة تتمتع بإقبال كبير في السوق الكويتية، إذ تراوح أسعارها بين 70 و200 ألف دولار، لافتاً إلى نمو مبيعات هذا الطراز في العام 2014 بنحو 47% عن العام 2013.

من هي أبرز فئة تشتري هذه السيارة؟ يجيب الغانم: "هي فئة رجال الأعمال الشباب والطلبة الداخلين إلى الجامعات حديثاً". ويلفت إلى أن "الفترة ما بين فبراير وسبتمبر تشهد أغلب النشاط، إذ تمثل نحو 80% من المبيعات، وذلك على أبواب إعلان نتائج الامتحانات وتوزيع أرباح الشركات الكبرى". ويكشف أن المنحة التي تمنحها الدولة للطلبة والتي تقدر بنحو 5 آلاف دولار شهرياً، تجعلهم يدفعونها قسطاً للحصول على السيارة، وخصوصاً الفارهة.

ماذا عن فيراري ومرسيدس؟

يقول عمرو الشريف، مدير التسويق في شركة الزياني للسيارات، الوكيل الحصري والموزع الحصري لسيارات فيراري ومازيراتي وبنتلي في الكويت، إن عدد سيارات فيراري المبيعة حتى نهاية أغسطس 2014 بلغت 40 سيارة، مقابل 78 من بنتلي و101 من مازيراتي، بنسبة نمو 3 و4 و5% على التوالي. تبدأ أسعار هذه العلامات من 180 ألف دولار وتصل إلى نحو 760 ألف دولار تقريباً.

ينتمي معظم عملاء هذه السيارات إلى الفئة العمرية بين 20 و35 سنة، ونحو 90% منهم من الكويتيين ورجال الأعمال الكبار وأصحاب الشركات. إذ يدفع هؤلاء، حسب الشريف، 95% من أسعار السيارات فوراً، مقابل 5% تدفع بالتقسيط على مدى 5 سنوات كحد أقصى.

علماً أن مرسيدس بنز AMG تحظى بإقبال كبير من العملاء الكويتيين أيضاً. فحسب الوكيل الحصري لسيارات مرسيدس بنز في الكويت مايكل رويله باعت الشركة نحو 7 سيارات من موديل العام 2015 خلال أغسطس وسبتمبر الماضيين فور إطلاقها في السوق، مبيّناً أن سعر هذه السيارة يصل إلى نحو 120 ألف دولار.

وقد بيعت في السوق الكويتية 14 سيارة لامبورغيني، الواحدة لقاء 230 ألف دولار، 10 منها للأسرة الحاكمة، مقابل سيارتين لرئيس شركة طيران ووزير في الحكومة الكويتية.

السيارات الفارهة في الكويت - خريطة السيارات الفارهة في الكويت

نشر هذا الموضوع على الموقع في 29.12.2014

كلمات مفتاحية
الكويت سيارات

التعليقات

المقال التالي