أول عشرة بنوك عربية

أول عشرة بنوك عربية

معروف أن أكبر بنوك العالم العربي موجودة في دول مجلس التعاون الخليجي، ولا سيما في أربع منها. مرد ذلك إلى كونها تمتلك إمكانات مالية واستثمارية ضخمة بفضل مخزونها النفطي الكبير، وهو ما يجعلها متفوقة على البلدان العربية الأخرى. وتتوزع البنوك العشرة الأولى ما بين قطر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت. في ما يلي قائمة رصيف22 للبنوك العشرة بناء على مقدار موجوداتها في نهاية سبتمبر 2014.


بنك قطر الوطني QNB 

يتصدر بنك قطر الوطني QNB قائمة البنوك العربية من حيث الموجودات. إذ بلغت إجمالي موجودات المجموعة 130.6 مليار دولار أمريكي في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية، وذلك بارتفاع نسبته 8.8% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. كذلك بلغت الأرباح الصافية للمجموعة 2.2 مليار دولار أمريكي للأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية.


تم تأسيس بنك قطر الوطني في العام 1964 كأول بنك تجاري يتقاسم ملكيته مناصفةً جهاز قطر للاستثمار بنسبة %50 والقطاع الخاص بنسبة الـ%50 الباقية.


البنك الأهلي للتجارة NCB

يحتل البنك الأهلي للتجارة المرتبة الثانية من حيث الموجودات التي بلغت في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 116.74 مليار دولار. وهو يُعدّ أكبر البنوك المدرجة في السوق السعودي من حيث الموجودات وودائع العملاء. كذلك هو ثاني أقدم البنوك المحلية، ويعود تاريخ تأسيسه إلى العام 1939.


وقد شهدت سوق الأسهم السعودية خلال الشهر الجاري بدء تداول أسهم البنك الأهلي التجاري، وذلك بعد طرح عام أولي- قيمته ستة مليارات دولار- هو الأضخم على الإطلاق في العالم العربي، وثاني أكبر طرح في العالم هذه السنة.


بنك أبو ظبي الوطني 

يحتل بنك أبو ظبي الوطني المرتبة الثالثة من حيث الموجودات التي بلغت 108.38 مليار دولار في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية. ويعود تاريخ تأسيسه إلى العام 1968.


بنك الإمارات دبي الوطني Emirates NBD

يحتل بنك الإمارات دبي الوطني المرتبة الرابعة من حيث الموجودات التي بلغت في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 96.35 مليار دولار. وقد تأسس البنك في العام 2007 بعد اتفاق بنك الإمارات الدولي وبنك دبي الوطني على الاندماج.


بنك الراجحي في السعودية

يحتل الراجحي المرتبة الخامسة من حيث موجوداته البالغة في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 79.69 مليار دولار.  ويعتبر البنك، الذي تأسس سنة 1987، ثاني أكبر البنوك المدرجة في السوق السعودي من حيث الموجودات. وتتمثلأغراضه في مزاولة الأعمال المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية.


بنك الكويت الوطني 

يحتل بنك الكويت الوطني المرتبة السادسة من حيث الموجودات. إذ بلغت هذهالموجودات في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 75.4 مليار دولار. وهو اُسّس عام 1952.


بيت التمويل الكويتي 

يحتل بيت التمويل الكويتي المرتبة السابعة. وقد بلغت موجوداته في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 58.6 مليار دولار. ويعود تاريخ تأسيسه إلى العام 1977 وهو يقوم بالأعـمال المصرفيـة كافةً وفقاً للشريعة الإسلامية.

 

بنك الرياض

 يحتل بنك الرياض المرتبة الثامنة إذ بلغت موجوداته في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 57.86 مليار دولار. وهو تأسس العام 1957، ويُعدّ ثالث أكبر البنوك المدرجة في السوق السعودي من حيث الموجودات، كذلك هو ثالث أقدم البنوك المحلية.


مجموعة سامبا في السعودية

تحتل مجموعة سامبا المرتبة التاسعة إذ بلغت موجوداتها في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 57.6 مليار دولار. تأسست المجموعة العام 1980، وبدأت أعمالها فعلياً بعدما انتقلت إليها عمليات "سيتي بنك" في المملكة.

بنك الخليج الأول في الإمارات العربية المتحدة

يحتل بنك الخليج الأول المرتبة العاشرة إذ بلغت موجوداته في نهاية الأشهر التسعة الأولى من السنة الجارية حوالى 56.63 مليار دولار. وهو تأسس سنة 1979، ويُعدّ ثالث أكبر بنك في إمارة أبوظبي، وهو أكثر البنوك في الإمارات نمواً خلال السنوات الخمس الماضية. ومعلوم أن الأسرة الحاكمة في أبو ظبي تمتلك 60% من أسهمه.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي