المُشارَكات العربية في مهرجان كان بالأفلام والأزياء

المُشارَكات العربية في مهرجان كان بالأفلام والأزياء
مشهد من فيلم "علوش" للمخرج لطفي عاشور

يعتبر مهرجان كان السينمائي من أهم الأحداث التي تستضيفها فرنسا ومدينة كان تحديداً. وهو اكتسب أهمية كبرى بعد الحرب العالمية الثانية لدوره في إنعاش السياحة والاقتصاد في المدينة البحرية.

تأسس المهرجان بنية منافسة Venice Film Festival. كان من المفترض أن يقام أول مهرجان في كان في سبتمبر 1939، لكنه لم ير النور بسبب الحرب العالمية الثانية. أقيم للمرة الأولى عام 1946. وتسببت الصعوبات الاقتصادية بإلغائه في السنوات الأولى، لكن أعيد الاحتفال به وأعلن قصر المهرجانات Palais des Festivals المكان الدائم للحفل عام 1952، عندما أعلنت جائزة السعفة الذهبية. يزداد زوار المهرجان سنوياً، ويبلغ نحو 30,000, في شهر مايو من كل عام.

اعلان


تتضمن فعاليات المهرجان عروضاً لأهم الأفلام من أنحاء العالم، ويتم تكريم وتوزيع الجوائز المختلفة. كما يتميز المهرجان بالعديد من الفعاليات السينمائية الموازية للمسابقات الرئيسية، والتي تعطي الفرصة لتمويل أفلام  المواهب الشابة وتسويقها.

مشاركات عربية في مهرجان كان

يبذل المخرجون العرب أو من ذوي أصول عربية جهدهم سنوياً لعرض أفلامهم في مهرجان كان السينمائي، وترشحها لإحدى الجوائز أو الحصول على السعفة الذهبية. ومع ذلك، تغيب الأفلام العربية عن مسابقة المهرجان الرسمية، لكنها حاضرة بشكل متواضع في بعض الفعاليات كـ"نظرة ما"، والمسابقات الأخرى للأفلام القصيرة. علماً أن الفيلم العربي الوحيد الذي حصل على جائزة السعفة الذهبية في "كان" عام 1975، هو فيلم و"قائع سنين الجمر" للمخرج الجزائري محمد الأخضر حمينة.


أما فيلم "المصير" للمخرج المصري يوسف شاهين، فترشح لجائزة السعفة الذهبية عام 1997، لكنه رغم كل التوقعات بفوزه، لم ينل أي جائزة. إنما حصل المخرج الراحل على جائزة الدورة الخمسين للمهرجان، تكريماً لمجمل أعماله.

ومنحت السعفة الذهبية لفئة الفيلم القصير، العام الماضي، للّبناني إيلي داغر عن فيلم "أمواج 98".

أفلام عربية هذه السنة

اختير هذا العام الفيلم التونسي "علوش" للمخرج لطفي عاشور، للمشاركة في المسابقة الرسمية للأفلام القصيرة، وهو الفيلم العربي الوحيد.

la-laine-sur-le-dos

أما الأفلام الأخرى فستشارك في فعاليات أخرى، وشملت الاختيارات الرسمية هذا العام، الفيلم المصري "اشتباك" للمخرج محمد دياب، بطولة نيللي كريم وهاني عادل، وهو سيفتتح عروض قسم "نظرة خاصة". كما سيعرض الفيلم  الفلسطيني "أمور شخصية" للمخرجة مها حج أبو العسل، وهو العمل الطويل الأول لها، ضمن "نظرة خاصة".

اشتباك الفيلم المصري "اشتباك"

ويعرض عدد من الأفلام لشباب ومواهب صاعدة، من أصول عربية لجأوا إلى فرنسا، أو من آباء مهاجرين، ضمن تظاهرة "أسبوع المخرجين" كفيلم "الهيات" للمخرجة المغربية الفرنسية هدى بنيامينا، وفيلم "دورة فرنسا" لرشيد جعيداني.

وضمن تظاهرة "أسبوع النقاد" يشارك فيلم اللبناني فاتشيه بولغورجيان "ربيع"، وهي المرة الأولى التي يشارك فيها لبنان في هذه الفئة. المخرج يعيش في باريس والفيلم من إنتاج فرنسي عربي مشترك.

 

مشاركة عربية في لجنة التحكيم

لم تخلُ لجان التحكيم في مهرجان كان السينمائي من الحضور العربي أيضاً، ويوجد عدد من المحكمين العرب في لجان للتحكيم عن فئات مختلفة. فقد سبق أن شاركت نادين لبكي المخرجة اللبنانية الشابة، العام الماضي، في لجنة التحكيم عن فئة "نظرة ما" إلى جانب المخرجة السعودية هيفاء منصور.

المشاركة العربية عبر السنين

لم يقتصر الحضور العربي في كان على الأفلام، إذ يشهد المهرجان حضوراً عربياً في كل عام لبعض الممثلين والمشاهير. أبرز النجوم الذين حضروه، المخرج يوسف شاهين والفنانة لبلبة، والمطربة اللبنانية نجوى كرم والراحل عمر الشريف مع هيفاء وهبي ومايا دياب وغيرهم.

نعومي واتس نعومي واتس بفستان للمصمم ايلي صعب

الأزياء - المصممون العرب في كان

لمسات المصممين العرب عموماً، واللبنانيين خصوصاً لم تغب عن مهرجان كان. وتميزت إطلالات العديد من نجمات بوليود وهوليود، وعارضات الأزياء، بفساتين من تصميم عرب، أبرزهم إيلي صعب Elie Saab، زهير مراد Zuhair Murad، جورج حبيقة، السعودي محمد آشي Ashi Studio، وغيرهم. فرأينا نعومي واتس Naomi Watts بفستان فضي براق من الترتر والريش، وكاترينا كيف بإطلالة ساحرة باللون الأحمر للمصمم إيلي صعب، بالإضافة إلى جيسكا تشاستن Jessica Chastain وسارة جيسيكا باركر وغيرهن.

بترا نيمكوفا بترا نيمكوفا بفستان للمصمم زهير مراد

الأزياء والمشاهير هذا العام: جوليا روبرترز تأتي حافية القدمين

حضر عدد كبير من مشاهير العالم وهوليوود تحديداً إلى كان لحضور المهرجان. وشهد حفل الافتتاح حضور الممثلة بليك ليفلي Blake Lively إلى جانب المخرج وودي آلن Woody Allen لإطلاق العرض الأول لفيلمه Café Society، وتألقت بليك ليفلي Blake Lively بفستان ذهبي من فيرساتشي Versace.

وتميز اليوم الثاني بالعرض الأول لفيلم Money Monster الذي جمع الممثل جورج كلوني George Clooney وجوليا روبرترز Julia Roberts، التي حضرت بفستان طويل أسود من آرماني بريفيه Armani Prive. لكن لم يكن الفستان هو ما لفت الأنظار إليها فقط، إنما حضورها حافية إلى البساط الأحمر، رداً على الطلب غير المباشر من منظمي المهرجان للنساء بالحضور بالكعب العالي العام الفائت.

التعليقات

المقال التالي