روايات مترجمة لا تفوّتوا قراءتها هذا العام

روايات مترجمة لا تفوّتوا قراءتها هذا العام

عشرات الروايات تترجم سنوياً إلى اللغة العربية من مختلف اللغات، ما يجعل أمر الاختيار بينها صعباً. هنا نقدّم لكم خياراتنا من الروايات التي نظن أنه لا يجب أن تفوتوا قراءتها. 

بابت

Sinclair Lewis - أميركا

ترجمة: الحارث النبهان

الناشر: دار التنويربيروت - القاهرة - تونس

الطبعة الأولى 2015، 360 صفحة 

بابت رجل أربعيني من أصول ريفية يعيش في مدينة أميركية متخيّلة هي "زينث". يعمل بابت في تجارة العقارات، وهو رجلٌ ناجح بمعايير المجتمع الأميركي، فلديه كل ما يتمناه المرء: صحة جيدة، ومال وفير، وزوجة مطيعة. بعد تعرضه إلى أزمة شخصية يكتشف أنه يعيش حياة محدودة، وأن النجاح الذي حققه وهم، فيثور على العادات الاجتماعية ويعرض سمعته ومكانته للخطر. تنتقد الرواية بشكل تهكمي قيم الحياة المادية في المجتمع الأميركي، مصوّرةً صراع البشر مع النظام الاجتماعي الحديث الذي يُفقد الإنسان فيه ذاته. في هذه الرواية الكاتب قادر على كتابة 20 صفحة في وصف مشهد واحد من دون أن يشعرك بالضجر للحظة، وهنا يكمن سحرها!

يذكر أن سنكلير لويس كان أول روائي أميركي يحصل على جائزة نوبل للآداب، عام 1930. يمكن شراء الرواية من هنا.

الحديقة الخربة

Jorge Volpi - المكسيك

ترجمة: إسكندر حبش

الناشر: منشورات الجمل/ بيروت - بغداد

الطبعة الأولى 2015، 184 صفحة

يشبك الكاتب في هذه الرواية حكايتين، واحدة تجري في العراق والأخرى في المكسيك، ففي العراق يروي قصة ليلى التي فقدت زوجها وابنتها في الحرب، ثم مضت باحثة عن شقيقيها بمساعدة جني وجدته في الصحراء، وفي المكسيك يروي حكاية الراوي التي تشبه قصة "فولبي" نفسه، الذي يصوّر واقع الحياة السياسية في بلاده، ويعيش علاقة عاطفية متأزمة مع آنا المرأة المكسيكية. المشترك بين المرأتين ليلى وآنا هو أن كلاً منهما تعاني نوعاً من الألم، وهو وإن اختلف في نوعه وشدته، يبقى ألماً إنسانياً لا يمكن أن نفعل شيئاً إزاءه. ما يميز هذه الرواية هو أنها تنتمي إلى ما بعد أدب الواقعية السحرية الذي أصبح رديفاً لأدب أميركا اللاتينية، إضافة إلى الشكل الفني الذي اختاره الكاتب، إذ كتب روايته على شكل فصول قصيرة قد لا يتجاوز طول الواحد منها جملةً واحدة. يمكن شراء الرواية من هنا.

الطوق الأحمر

Jean-Christophe Rufin - فرنسا

ترجمة: ريتا باريش

الناشر: دار ممدوح عدوان/ دمشق

الطبعة الأولى 2015، 144 صفحة

بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى يُقلّد "جاك مورياك" وسام فيلق الشرف لشجاعته وبسالته في القتال، لكنه أمام المتفرجين جميعهم يقوم بوضع الوسام في عنق كلبه. يُسجن بسبب تصرفه هذا، ويأتي القاضي للتحقيق معه، يحاول إقناعه بأن يقول إن الكلب رفيق نضاله وإنه أنشأ علاقة رفاقية معه، لكن السجين يصرخ بأنه لم يفعل ذلك من أجل الكلب، بل فعله من أجل رجال السياسة والمستفيدين والحمقى الذين يتبعونهم، "فعلت ذلك من أجل الذين يؤمنون بهذا الهراء: البطولة! الشجاعة! الوطنية!". تتصاعد الأحداث، ومع تقدّم التحقيق تتكشف الكثير من الأمور. ببراعة وتقنية فريدتين، يحكي "روفان" عن الحرب والثورة، عن التآخي والإنسانية، وعن الأفكار والقناعات الكبيرة التي نؤمن بها فيهزّ معتقداتنا ويقينياتنا ويكشف لنا عقمها. 

يذكر أن "جان كريستوف روفان" حصل على جائزة الغونكور الفرنسية مرتين، الأولى عام 1997، والثانية عام 2001، عن روايات سابقة. يمكن شراء الرواية من هنا.

لون الزعفران

İnci Aral/ تركيا

ترجمة: محمد درويش

الناشر: دار الآداب/ بيروت

الطبعة الأولى 2015، 504 صفحة

بعد عودته من لندن يكتشف فولكان، وهو رجلٌ ثري وصاحب استثمارات، أنه حمل الحقيبة الخطأ من المطار. تتصل به "ملكة" بعد أن عثرت على بطاقته في الحقيبة التي أخذتها بدلاً من حقيبتها، ويتفقان على موعد لإعادة كل حقيبة لمالكها. يقع فولكان أسير جمال "ملكة"، التي تعمل في تهريب التحف التاريخية، ويعيش معها علاقة عاطفية. في الوقت نفسه، تتطور علاقته بشابة تكتب رسائلها على الإنترنت تحت اسم "البقعة الصفراء"، تثير الرسائل معتقداته وتغيّر أفكاره. تتشابك مصائر الشخصيات الثلاثة مع مصائر شخصيات أخرى، ويجد كل واحد منهم نفسه في مواجهة أساليب فرضت عليه في مجتمع لاهث وراء المال والسلطة. رواية تعري بعمق وجرأة المجتمع التركي الحديث، وتقول إن مستقبل الجيل الجديد قد سُرق، وتحاول البحث في نتائج ذلك ومسبباته، بأسلوب سلس يقوم على تداخل حكايات عدة في بناء سردي واحد. يمكن شراء الرواية من هنا.

المعلم ومرغريتا

Mikhail Bulgakovالاتحاد السوفييتي

ترجمة: هفال يوسف

الناشر: منشورات الجمل/ بيروت - بغداد

الطبعة الأولى 2015، 575 صفحة

تجري أحداث الرواية ضمن خطين متوازيين، يسرد الأول منهما زيارة الشيطان لمدينة موسكو تحت اسم مستعار هو البروفيسور فولند، ويحكي هذا الخط عن هذه الزيارة الغريبة التي يقوم بها الشيطان برفقة أربعة من أعوانه إلى الاتحاد السوفياتي "الملحد" في ثلاثينيات القرن الماضي. أما الخط الثاني فهو عبارة عن رواية يكتبها المعلم عن مدينة القدس، أثناء عملية صلب المسيح، ودور بيلاطس البنطي في ذلك، لكن السلطات تمنعها وتودع كاتبها في مصحة نفسية. تتحالف مرغريتا وهي امرأة تحب المعلم حباً شديداً مع الشيطان في سبيل تحرير المعلم ونشر روايته. بحبكة فانتازية وأجواء ساحرة يقدّم بولغاكوف وصفاً للمجتمع السوفياتي في مرحلة تاريخية مهمة.

تعدّ هذه الرواية واحدة من أهم روايات الأدب الروسي، ويعتبر كثيرون أنها أفضل رواية في القرن العشرين. يمكن شراء الرواية من هنا.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي