أبرز المسرحيّين في العالم العربي

الظاهرة المسرحية في المنطقة العربيّة لم يتجاوز عمرها المئة وخمسين سنة، إذ بدأت مع أول عرض مسرحي بالشكل المعروف بعنوان (البخيل) للبناني مارون النقاش عام (1848)، عن مسرحية لموليير التي تحمل الاسم نفسه. ومع التطورات التي شهدتها الحركة المسرحيّة، ظهرت أسماء عديدة أثبتت حضورها فيها إثر تجربتها المتميزة. نقدم لكم أهم التجارب المسرحيّة المعاصرة في العالم العربي.

  1. ربيع مروّة

    التالي

    اشتهر اللبناني ربيع مرّوة بعروضه التي تحمل صفة المعاصرة. فبعد انفصاله عن مسرح الحكواتي لمؤسسه روجية عسّاف، عمل على فنون الأداء وإدخال الوسائط الفنية المختلفة في التعبير المسرحي، سواء عبر عروض التجهيز والمونودراما Monodrama، والرقص المعاصر. شارك مرّوة العام الماضي في مهرجان الخريف المسرحي في باريس بعرض "من يمتطون غيمة" التي يقارب فيها قصة شقيقه ياسر الذي اخترقت رأسه رصاصة خلال الحرب اللبنانية، بالإضافة إلى عدد من العروض في أنحاء العالم. حصل عام 2012 على  جائزة Spalding Gray.

  2. فاضل الجعايبي

    التالي

    مسرحي تونسي درس في فرنسا، وهو مدير المسرح الوطني في تونس. تنوعت عروضه وأشكالها، وقد تناول الربيع العربي والتغيرات التي شهدتها المنطقة، خصوصاً في تونس للوقوف في وجه المد الإسلامي. عمل مع التونسية جليلة بكّار على عدد من العروض كمؤلف ومخرج. وعلى الرغم من بعض الإشكالات التي تطاله بسبب موقعه، فلا يمكن إنكار أهميّة أعماله ومسيرته الفنيّة.

  3. طاهر نجيب

    التالي

    مسرحي فلسطيني من مواليد مدينة أم الفحم، عمل على عدد من العروض المسرحية من الـMonodrama، إلى الاقتباسات عن نصوص وروايات عالميّة، كممثل ومخرج وكاتب. من أعماله: "مستوطنة العقاب" لـFranz Kafka. كما يعتبر عرضه "رُكب" من أكثر العروض تعبيراً عن الهم الفلسطيني. شارك في عدد من المهرجانات العالميّة، ويُعدّ من الأصوات المسرحيّة المميزة في الداخل الفلسطيني.

  4. جواد الأسدي

    التالي

    أبرز المسرحيين العرب - تجارب مسرحية معاصرة في العالم العربي - JawadAsadi

    من أشهر المخرجين العرب، ولد في العراق وله تاريخ طويل في العمل المسرحي، إذ عمل مع المسرح الوطني الفلسطيني، والمعهد العالي للفنون المسرحيّة في دمشق. أسس مسرح بابل في بيروت، وكان لعرضه (حمّام بغدادي) شهرة واسعة، إذ ضمّ مجموعة كبيرة من نجوم المسرح. وقد حاز الأسدي عام 2004 جائزة Prince Claus للمسرح.

  5. روجيه عسّاف

    التالي

    يعتبر روجيه عساف من الطليعيين في المسرح اللبناني والعربي المعاصر. له الكثير من الأعمال المسرحيّة، واشتهر بمسرح الحكواتي الذي قارب الهم الشعبي وتناول القضايا الكبرى بصورة نقديّة. أسس عام 2005 مركز دوار الشمس لدعم التجارب المسرحية الشابة، و توفير الفضاء المناسب لها. حاز عام 2008 جائزة الأسد الذهبي في مهرجان فينيسيا.

  6. وجدي معوّض

    التالي

    هو مسرحي لبناني كندي، أثبت وجوده على الساحة العربية والعالمية مخرجاً وكاتباً. بدأ عمله المسرحي في مونتريال عام 1992 ليحل ضيف شرف في مهرجان عام 2009، بالإضافة إلى عمله على عدد من النصوص المسرحية كمعد درامي. بالإضافة إلى المسرحيات التي يؤلفها، عمل معوض على نصوص تعد من أيقونات المسرح عبر التاريخ، آخرها ثلاثيته "نساء" التي تقدم ثلالث مسرحيات نسائية للكاتب سوفوكليس.

  7. رفيق علي أحمد

    التالي

    مسرحي لبناني له بصمته الخاصة في مسرح الـMonodrama، ممثلاً ومؤلفاً. عام 1978 وقف على خشبة المسرح للمرة الأولى، وكان لا يزال في سنته الجامعية الأولى، ثم انضم إلى فرقة "مسرح الحكواتي". وشكّلت "الجرس"، عام 1991، وهي Monodrama من إخراج روجيه عساف، نقلة نوعية في حياته. إذ أدى فيها وحده جميع الأدوار واستعاد فيها فصولاً من حياته، وحصل على جائزة مهرجان "أيام قرطاج المسرحية" عن تمثيله فيها.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
الـ22 ثقافة

التعليقات