5 فعاليات لا يمكن تفويتها خلال "موسم دبي الفني"

تستعدّ دبي لاحتضان الدورة الثانية من "موسم دبي الفني" الذي تنظمه هيئة دبي للثقافة والفنون من أجل ترسيخ مكانة دبي كإحدى أهم الجهات العالمية في مجال الثقافة. تجمع هذه الدورة نحو 300 فعالية في مراكز التسوق والأماكن العامة وصالات العرض تستمر طوال شهري مارس وأبريل.

وكانت الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس مجلس إدارة "هيئة دبي للثقافة والفنون" قد أعلنت أن "موسم دبي الفني في نسخته الأولى كان قد نجح في التأسيس لمنصة حيوية تجمع تحت مظلتها أهم الفعاليات الفنية والإبداعية وتحتضنها المدينة. وقد حرصنا هذا العام على توسيع نطاق البرامج والفعاليات مع التركيز بصورة خاصة على تفعيل التواصل مع كل المهتمين بالحراك الإبداعي في مختلف شرائح المجتمع". وأضافت أنّ "موسم دبي الفني" هو المحطة الأولى والأبرز في أجندة الفعاليات والمبادرات الثقافية والفنية التي تشهدها دبي على مدار العام، وتشكّل احتفالاً بالهوية الوطنية على نحو ينسجم مع مضمون وأهداف خطة دبي 2021.

كثيرة إذاً هي الفعاليات الفنية والثقافية التي سيتمتّع بها سكان وزوار دبي في الأيام المقبلة، اخترنا منها 5 فعاليات احرصوا على أن لا تفوتوها.

معرض سكة الفني

من 14 مارس إلى 24 منه - حي الفهيدي التاريخي

موسم دبي الفني - معرض سكة الفني

يفتتح هذا المعرض في دورته الخامسة "موسم دبي الفني" هذا العام. يقام "معرض سكة الفني" بمبادرة من هيئة دبي للثقافة والفنون، ويقدم برنامجاً متكاملاً للفنون البصرية، يضم أعمال العديد من الفنانين الإماراتيين والمواهب الجديدة. كما يتضمّن عروض أفلام في الهواء الطلق وحفلات موسيقية وترفيهية وورش عمل ونقاشات مع الفنانين.

أرت دبي

من 18 مارس إلى 21 منه - مدينة جميرا

موسم دبي الفني - فن دبي

تشكّل هذه الفعالية المحطة الأبرز من "موسم دبي الفني" إذ تستقطب الأعمال الفنية العالمية إلى المدينة وتشكل موعداً رئيسياً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا. تشارك في الدورة التاسعة من "آرت دبي" 92 صالة عرض من 40 دولة و500 فنان من الإمارات العربية المتحدة وبلدان عربية وغربية أخرى. وضعت الفعالية ثلاثة محاور أساسية للعروض الفنية: الفن المعاصر الذي يضم 72 صالة عرض وتشمل عروضاً فردية أو جماعية؛ الفن الحديث الذي يقدم أعمال نخبة من أبرز رواد الفن من أفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا في أربعينيات القرن الماضي وثمانينياته؛ و"ماركر" الذي يستضيف ابداعات أمريكا اللاتينية في معرض جماعي لأعمال 35 فناناً. ولا بد من الإشارة إلى أن "ماركر" يركّز كل عام على موضوع أو موقع جغرافي محدد.

أيام التصميم

من 16 مارس إلى 20 منه - وسط المدينة

موسم دبي الفني - أيام التصميم

تعدّ "أيام التصميم " Design Days المعرض الفني اللافت في المنطقة للتصاميم الحصرية والمقتنيات الفنية المحدودة، ويتوقع أن تكون دورة هذا العام الأبرز إلى اليوم، بحسب المنظمين. تركّز "أيام التصميم" على دعم مشهد التصميم المتنامي في الشرق الأوسط، لذا تشهد الفعالية مشاركة إماراتية واسعة لا سيما من الشارقة وعجمان اللتين ستتمثلان عبر أكثر من صالة عرض، بالإضافة إلى مشاركة صالات عرض ومشاريع خاصة من بيروت وعمان والدوحة والصين وأستراليا وهولندا وجنوب أفريقيا وتايوان.

تكشف "أيام التصميم" مجموعة من صالات العرض التي شاركت سابقاً إلى جانب 11 صالة جديدة تشارك للمرة الأولى على غرار David Gill Galleries وصالة عرض FUMI من لندن وChamber من نيويورك وGalerie Silbereis من باريس. كذلك يتضمن المعرض مجموعة تصاميم للمهندسة المعمارية العراقية البريطانية زها حديد، ويحتفي بالمصممة اللبنانية ندى دبس لمناسبة مرور 10 أعوام على عملها في مجال التصميم.

ليلة صالات العرض

16 مارس - السركال أفنيو

موسم دبي الفني - ليلة صالة العرض

لعلكم تعرفون "السركال أفنيو" Alserkal Avenue، هذه المستودعات تقع في قلب منطقة القوز الصناعية التي تمّ تحويلها منذ 2008 إلى مركز يضمّ العشرات من صالات العرض الفنية. لمناسبة "موسم دبي الفني"، ينظم مركز "السركال أفنيو" فعالية "ليلة صالات العرض" Galleries Night، حيث تفتح صالات العرض أبوابها للزوار كي يتمتعوا بمختلف القطع الفنية والعروض.

حافلة الفن

من 19 مارس إلى 21 منه

موسم دبي الفني - حافلة الفن

تزامناً مع "موسم دبي الفني"، تنظم مبادرة Art in the City رحلات عبر مختلف أحياء دبي في "حافلة الفن" Art Bus. وللعام التاسع على التوالي، تمنح "حافلة الفن" الركاب مقابل 50 درهماً (ما يقارب 14 دولاراً) رحلة فنية عبر ثلاث طرق محددة، تنقلهم إلى مناطق فنية مختلفة في دبي. وتقدم هذه المبادرة فرصة للفنانين المحليين لعرض أعمالهم بطريقة مختلفة والتواصل مع جمهور واسع في الإمارة. وبعد الحصول على عدد من طلبات المشاركة، اختارت "حافلة الفن" ثلاث فنانات هن علياء بشر وإيمان الراسي ووفاء حاشر آل مكتوب ليشاهدن أعمالهن مطبوعة ومعروضة على الحافلة تحت عنوان "متحف في الهواء الطلق".

باميلا كسرواني

صحافية لبنانية عملت في مجال الصحافة المرئية والمسموعة وتعمل في الصحافة الإلكترونية بين دبي ولبنان. تحمل ماجستير في الإعلام من جامعة السوربون الفرنسية.

كلمات مفتاحية
الإمارات دبي فن

التعليقات

المقال التالي