فن الطغيان

فن الطغيان

لجأ بعض الشعراء والفنانين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى السخرية من الطغاة العرب في أعمالهم بطرائق مختلفة. بعض هذه الأعمال كان يعتمد على الإبهام، كفنون الشارع التي أبصرت النور فجأةً في مدن الربيع العربي، عبر تصوير الحكام العرب على أنهم مهرجون أو غريبو الأطوار. في بعضها الآخر،  كان اسم الزعيم الذي يتعرض للسخرية مجهولًا، كما هو الحال في قصيدة نزار قباني "الديك" حيث يشبّه الطاغية بديكٍ سادي يعذّب ويحكم دجاجاته حكمًا لا يختلف بطريقة "فاشية". أمّا "أدب الطغاة"، وهو نوعٌ من الأدب الذي يرتكز على إظهار الجانب الديكتاتوري للحكّام، فهو ليس شائعًا في المنطقة العربية كما هو الحال في أميركا اللاتينية (مثالاً على ذلك روايتا غابريل غارسيا ماركيز "خريف البطريرك" و"الجنرال في متاهته"). هناك أعمال انطلقت من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تسخر وتنتقد طغاة العصر كقصائد الشاعر المصري أحمد فؤاد نجم والشاعر العراقي مظفّر النوّاب اللذين دفعا ثمن جرأتهما في العديد من المناسبات.

إلا أن لأدب الطغاة أهدافاً أخرى إلى جانب التعبير عن الموقف المعارض والمقاوم، فقد أصدر بعض الحكام أعمالاً أدبية خاصة بهم، تجسّد واقع الأمة التي يحكمونها وتشكل دليلاً وطنياً لرعاياهم. هؤلاء الحكام يعتبرون أن ممارسة سلطتهم عبر الكتابة والرسم ليس بكافٍ لبناء محيط يسهل التلاعب به، بل يذهبون أبعد من ذلك ويحوّلون أعمالهم إلى جزءٍ لا يتجزأ من تراث شعوبهم وحضارتها. ولكن في الوقت الذي اشتهرت فيه رسوم هتلر وفرنكو، بالإضافة إلى أشعار ستالين، بقيت فيه الأعمال الأدبية والفنية لطغاة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بعيدة نسبيًا عن الأضواء.

اعلان


روايات صدام حسين

من العجب أن الطاغية الذي ارتكب مجزرة في حق مجتمعٍ برمته وسجن كل من اعتبره متمرّدًا على نظامه وعذّب عددًا لا يحصى من العراقيين هو في الوقت عينه روائيٌ رومنسي. لصدام حسين أربع روايات منها الرومنسي المتمحور حول سيرته الذاتية ومنها المستمد من الحرب. "زبيبة والملك" رواية رومانسية تجسد العلاقة التي تربط الشعب العراقي بالقوى العظمى من جهة وبملكٍ قويٍ- أي صدام حسين- من جهةٍ أخرى. أما كتاب "رجالٌ ومدينة" فهو يتمحور حول السيرة الذاتية لصدّام ونشأة حزب البعث. رواية "القلعة الحصينة" تتضمن استعارات سياسية من منطلقٍ رومانسي وذلك عبر قصة زواج بطلٍ حارب ضد إيران بفتاةٍ كردية. أما رواية "اخرج منها يا ملعون" فتتحدث عن غزوات الأجانب وأبطال التحرير العرب. لكن السيطرة الخلاقة على رومانسيات تافهة واستعارات سياسية لم تكن كافية بالنسبة لصدام، فقد أقر بإلزامية اعتماد أعماله في المناهج التعليمية للمدارس العراقية، مجبرًا الطلاب على قراءة العالم والأمة من منظوره الخاص، المبني على جنون العظمة وكره النساء. مع ذلك، أصبحت مؤلفاته الأكثر مبيعًا في العراق.

لا يقتصر الأمر على صدام حسين وحده في تحديد معالم هوية شعبه، بل يتعداه إلى عمّه الذي شغل منصب عمدة بغداد، ونشر في العام 1974 كتيباً عنوانه "ثلاثة ما كان على الله أن يخلقهم: الفرس واليهود والذباب" ليصبح جزءًا من المنهج الوطني المعتمد في المدارس العراقية.

قصص العقيد القذافي السريالية

لعل أبرز أعمال الزعيم الليبي السابق معمر القذافي هو "الكتاب الاخضر". إنه كتيب سياسي وفلسفي كان من المفترض أن يصبح الكتاب المؤسس للحكم في ليبيا، الذي على كل ليبي قراءته، وقد دخل بالفعل المنهج التعليمي للمدارس. إصدارات القذافي لم تتوقف عند ذلك، إذ أصدر مجموعة كتب ومقالات بعنوان "القرية القرية، الأرض الأرض، وانتحار رائد الفضاء". المجموعة التي توصف أحياناً كعمل فلسفي لا تتعدى كونها مجموعة من القصص النثرية التي تطغى عليها السريالية وسيل من الاستطرادات، كما هو الحال في قصّة "عشبة الخلعة والشجرة الملعونة":

"إذا ما شعرت بألم الرأس والهذيان أثناء تواجدك في السوق لشراء سترةٍ لطفلك مقابل دينارٍ واحدٍ من المتاجر التي تملكها الدولة، ولكنك وجدت سترة مماثلة في متجرٍ خاص بعشرين ديناراً فعدت مسرعًا إلى المتجر المملوك من الدولة لتجد أنها بيعت. يكون عليك العودة إلى المتجر الخاص، لكن لتجد أن السترة أصبحت بخمسةٍ وعشرين ديناراً أثناء غيابك خمس دقائق. الحج حسن يؤكد أن لديه الدواء الشافي لما اصابك".

أما في قصّة "أوقفوا الصوم عند رؤية الهلال من جديد"، فيستهزىء القذافي بالجنرال شوارزكوف Schwarzkopf بعد أن حدد بداية ونهاية شهر رمضان في العام 1991 أيام حرب الخليج، وهو أمرُ يترك عادةً لأصحاب العلم من الفقهاء. إن استطرادات القذافي تدخل القارئ في متاهة، وتجعل محاولاته للسخرية والتهكم تبدو ساذجة في أغلب الأحيان.

لوحات سيف الإسلام القذافي

لم يشتهر سيف الإسلام القذافي بقدر والده في الاستيلاء على موارد الشعب الليبي وممارسة طغيانه، ولكنه اتُهم بارتكاب جرائم كثيرة باسم نظام والده. جسّد سيف الإسلام في لوحاته تفضيل والده الصحراء على المدينة التي يستشري فيها الفساد، وهو الأمر الذي عبّر عنه العقيد في مجموعته القصصية "القرية القرية الأرض الأرض وانتحار رائد الفضاء". رسم سيف الإسلام المناظر الطبيعية الجميلة في الصحراء والجوامد. مع ذلك ليس من السهل تحديد أسلوبه في الرسم. فلوحاته تتنوع من الرسوم التزينية التي نجدها في عيادات طب الأسنان، إلى الرسوم القديمة السريالية الزاهية الألوان. في السياق نفسه، قد تحمل لوحاته التي تتضمن صورة والده قيمة لهواة ثقافة البوب ذات الميول الساخرة، علمًا أن سيف الإسلام لم يتعمّد بالتأكيد القيام بذلك. وثمة لوحات له صوّرت الذكريات البشعة للصراعات في ليبيا. ففي لوحته "التحدي" رسم والده في السماء وهو يواجه "الصليبيين الجدد" المتمثلين بثلاثة أشخاصٍ يحملون أيقونات مسيحية. نقلت مجلة "ذا ارت" The Art Newspaper عن سيف الإسلام قوله إن المادة اللاصقة على اللوحة هي من مخلفات قذيفة أطلقها الأمريكيون على عائلته في طرابلس في التسعينيات من القرن الماضي. كذلك نقل عنه قوله إن اللوحة التي أطلق عليها اسم "الحرب" مستوحاة من البلقان في أواخر التسعينيات: "تظهر في اللوحة سفينة وبحر. ومع اندلاع الحرب الأهلية في كوسوفو تمزقت الصورة وأطلق البحر العنان لنفسه وغضبت السماء لتواجه شلالًا من الدم".

أمراء الخليج والشعر

لأمراء الخليج مؤلفات عديدة في أسمى أشكال الفن العربي وهو الشعر، وقد تنوعت هذه المؤلفات من قصائد شديدة البلاغة إلى أخرى سيئة جدًا. في أيامنا هذه، سجلت محاولات فاشلة عديدة لملوك الخليج، الذين على الرغم من استبدادهم، يصعب مقارنتهم بصدّام والقذافي. يبقى الأمير الراحل عبدالله الفيصل الأبرز بين ملوك الخليج بإنتاجه، فأشعاره ما زالت حيّة في أغاني مطربين كبار مثل عبد الحليم حافظ وأم كلثوم ومحمد عبده.

أشعار الخميني الصوفية

روح الله الموسوي الخميني قد لا يكون عربياً، ولكنه كان صاحب تأثير كبير في المنطقة. الوجه الديني المبجل والمكروه في آن واحد، والشاعر الذي افتى بهدر دم الكاتب سلمان رشدي بسبب كتابه "آيات شيطانية"، كان أيضاً شاعراً صوفياً. أنتج الخميني أكثر من 200 نص في الدين والأخلاق والفلسفة والسياسة والحكم كما تحولت بعض مؤلفاته إلى دليل حدد معالم الحكم في الجمهورية الإسلامية. أشعاره التي ألّف معظمها أيام شبابه لم تنشر إلا بعد وفاته. "خمر العشق" Wine of love مجموعة شعرية صوفية أصدرها علماءٌ شيعة وتم نشرها بدايةً باللغة الإنكليزية في عهد الجمهورية الإسلامية بعد وفاة الخميني عام 1989. تقوم هذه المجموعة على صورٍ شعرية صوفية تربط بين العشق الإلهي والعشق الإنساني، منها الخمر، والحب، والجمال، والحبيبة، وهي مواضيع لا تتماشى مع البيئة المحافظة الإيرانية التي تعاقب على شرب الخمر بالجلد.

"افتح باب الحانة ولنذهب إليها ليلًا ونهارًا


لقد سئمت المساجد والحوزات


دعني أمزق جلباب الزهد والنفاق


لأرتدي عباءة الشيخ صياد الحانات


لقد سئمت عظات الشيخ


حتى لجأت إلى المسرف في السكر".

التعليقات

المقال التالي