الفن العربي الحديث والمعاصر ما بين دبي والدوحة

الفن العربي الحديث والمعاصر ما بين دبي والدوحة

نجحت دار كريستيز Christie’s للمزادات أمس بتسجيل أرقام قياسية لـ19 فناناً في مزادها "الفن الحديث والمعاصر العربي، الإيراني والتركي" وذلك في عامها التاسع في دبي. تؤكد هذه الأرقام أن الفن العربي ليس عابراً، وأنه قد وجد لنفسه مقتنين من كل أنحاء العالم ينظرون إلى دبي مرتين سنوياً لمتابعة الأعمال المطروحة للبيع. تجاوزت قيمة الأعمال المباعة، وعددها 121، الـ12 مليون دولار أميركي، مقتربةً من مستوى المبيعات قبل الأزمة المالية في دبي.

اعلان


قبل أسبوع من ذلك، وعلى بعد 380 كيلومتراً، اختتمت دار سوذبيز Sotheby's الأميركية مزادها "الفن المعاصر في الدوحة" وفيه أعمال من العالم العربي وإيران، بالإضافة إلى أعمال لفنانين غربيين. سجل المزاد أرقاماً قياسية لـ13 فناناً، وتجاوزت المبيعات الـ8 ملايين دولار. صرّحت لينا لزعر، مديرة دار سوذبيز، والخبيرة الدولية في الفن المعاصر، أن المؤسسة حققت نتائج قوية تعكس الطلب على الأعمال المعروضة، ومنها أعمال لفنانين مخضرمين، وأخرى لفنانين لم تعرض أعمالهم في أي مزاد في الشرق الأوسط”.

تختلف المجموعات المطروحة جوهرياً لكون مجموعة كريستيز تستثني الأعمال الغربية، في حين بدت الأعمال الشرقية المطروحة في سوذبيز أكثر تماشياً مع الذوق الغربي، الأمر الذي يعكس السياسة المختلفة التي تتبعها الداران، كما اختلاف السوقين.

سوذبيز

العمل الأثمن في سوذبيز كان للفنان الهندي البريطاني انيش كاپور Anish Kapoor، "بلا عنوان" وهو عمل من الفولاذ العاكس كالمرآة حقق 1.6 مليون دولار. أما بالنسبة للأعمال الشرقية، فالفنان الإيراني علي بنيصدر شهد إقبالاً كبيراً من 16 جهة، مما رفع سعر عمله إلى 550 ألف دولار، أي ما يقارب ثلاثة أضعاف التقدير الأولي. عربياً، حقق عمل الفنان التونسي نجا مهداوي "اختلاج" رقماً قياسياً، إذ بيع بـ341 ألف دولار.

 download (8)

الفنان اللبناني أيمن بعلبكي باع عمله "الشرق الأوسط"، المرسوم العام الماضي، بمبلغ 150 ألف دولار، وهو من الأعمال القليلة المعروضة التي تعكس حال العالم العربي.

download (9)

كريستيز

أعلى سعر في مزاد كريستيز حققه عملٌ للفنان المصري محمود سعيد “الراعية في العلمين”، إذ بيع بـ870 ألف دولار. لم يكن الأمر مفاجئاً، إذ إن أعمال سعيد تشكّل أساساً لأي مجموعة فنية مصرية.

وحقق اللبناني شفيق عبّود أكثر من 1.6 مليون دولار لستة أعمال أتت من مجموعة آل دبّاس، من بينها عمل حقق رقماً قياسياً للفنان، عندما بيع بـ389 ألف دولار.

 download (10)

من الأعمال المعروضة أيضاً، باكورة عمل التشكيلي السوري الكبير لؤي كيّالي، التي تعود للعام 1952 عندما كان طالباً مدرسياً. تقول هالة خيّاط، المديرة المسؤولة عن المزاد: "يعدّ "هذا العمل من دون شك من أهم أعمال كيالي التي تعرض في مزاد علني، وتستحق مكانها في أحد المتاحف، لكونها تلخص مسيرة أمّة ونضالها.

download (11)

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي