نجوم الأدوار الشريرة

في تاريخ السينما والدراما العربية عدد كبير من الممثلين الذين عرف عنهم لعب أدوار الشرّ، حتى التبست شخصياتهم السينمائية الدرامية بشخصياتهم الحقيقية. ولأن الأفلام والمسلسلات العربية تمثل غالباً الصراع بين أهل الخير وأهل الشر، صعد في السنوات الماضية جيل جديد من النجوم الأشرار وحلّ محلّ كوكبة من الفنانين المرموقين.

الأشرار القدامى

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - عادل أدهم

ولد عادل أدهم عام 1945 وبدأ مسيرته الفنية في فيلم "ليلى بنت الفقراء" قبل أن يتعرف إلى المخرج أحمد ضياء الدين الذي قدمه في فيلم "هل أنا مجنونة". أبرز أدوارهجاءت في أفلام "المذنبون”، "السلخانة"، "المجهول" و"الحقونا". توفي عام 1996.

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - توفيق الدقن

ولد توفيق الدقن عام 1924 وحصل على بكالوريوس من المعهد العالي عام 1950. بعد بضعة أدوار صغيرة اشترك في فيلم "ظهور الإسلام“ عام 1951. وقد اشتهر بملامحه الغليظة التي ساعدته في أداء أدوار الشر. من أبرز تلك الأدوار "أحلى من الشرف مافيش"، "يا أه يا أه” و"يا إكسلانس". ثبّت نفسه في دور الشرير الفكاهي بتكراره جملة عبارات علقت في أذهان المشاهدين مثل "أحلى منالشرف مافيش" و"هو جرى إيه للدنيا؟ الناس كلها بقت فتوات؟ أمال مين اللي ح ينضرب؟".

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - نعيمة الصغير

ولدت نعيمة الصغير في مدينة الإسكندرية عام 1931 وأحبت الفن وحلمت بأن تكون مطربة قبل تجسيد أدوار شهرتها في السينما المصرية. عملت منولوجست وشاركت في أعمال فرقة ابراهيم حمودة واسماعيل يس. اشتهرت بأدائها المحكم لأدوار الشرومن أبرزها: "الشقة من حق الزوجة"، "العفاريت”، "الليلة الموعودة” و"مولد يا دنيا”. تزوجت من الفنان محمد الصغير وتوفيت عام 1991.

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - فريد شوقي

ولد فريد شوقي الملقب بـ"وحش الشاشة” عام 1910 وخاض مسيرة فنية استمرت نحو 50 عاماً تألق فيها ممثلاً وكاتباً ومخرجاً ومنتجاً. لعب أدوار البطولة في أفلام علقت في أذهان الجمهور المصري والعربي من أشهرها “جعلوني مجرماً"، "رصيف نمرة خمسة"، "بداية ونهاية" و"خرج ولم يعد".

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - ستيفان روستي

ولد ستيفان روستي عام 1891. هو من أصول نمساوية وكان من نجوم سينما الأبيض والأسود. تخصص في أدوار الشرير الظريف بطريقة فريدة أحبها الجمهور. عمل في التمثيل والإخراج السينمائي وكتابة السيناريو. من أبرز أفلامه "عنتر أفندي"، "أحلاهم"، "قطار الليل"، "جمال دلال" و"حبيبي الأسمر".

الجيل الجديد من أشرار الشاشة

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - خالد صالح

في وقت قصير استطاع خالد صالح تثبيت نفسه واحداً من أهم الممثلين المصريينمتقمصاً شخصيات شريرة بداً من فيلم "تيتو" مع الفنان أحمد السقا عام 2004. تبعت الفيلم أعمال أخرى حازت نجاحاً كبيراً مثل “عمارة يعقوبيان"، "آخر أيام الأرض"، "الريس عمر حرب" ومسلسلات عدة مثل "الريان"، "محمود المصري" و"أحلام عادية".

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - خالد الصاوي

قدم خالد الصاوي أعمالاً عديدة من أهمها مسلسل "أم كلثوم"، فيلم "جمال عبد الناصر"، مسلسل "أهل كايرو" وفيلم "عمارة يعقوبيان". درس الصاوي الإخراج في أكاديمية الفنون عام 1993 وبدأ العمل كمساعد مخرج في “سمكة وأربعة قروش" ثم مخرجاً تلفزيونياً بقناة النيل الدولية وقنوات أخرى. كذلك عمل في المسرح مخرجاً وكاتباً.

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - رانيا فريد شوقي

بنت فريد شوقي ورثت عن والدها موهبة التمثيل وتخصصت، كما والدها، بأدوار الشر.بدايتها كانت في السينما مع والدها في فيلم "ليه يا هرم" إلى جانب الفنانة ميرفت أمين والفنان صلاح السعدني. ثبتت نفسها على الساحة الفنية. قدمت مسلسلات ناجحة عدة مثل "الضوء الشارد"، "العطار"، "العائد" ، "الإخوة الأعداء" و"خاتم سليمان".

النجوم الأشرار في السينما والدراما العربية - عابد فهد

صعد عابد فهد إلى النجومية بخطى ثابتة منذ انضمامه إلى نقابة الفنانين السوريين عام 1985. انطلق من مسلسل المرايا عام 1986 قبل أن يمثل أدوار هامة في مسلسلات مثل “عرب لندن، "أسمهان" و“الحجاج" وأتقن دور الرجل القاسي الشرير في عدة مسلسلات منها مسلسل “لعبة الموت” إلى جانب الممثلة اللبنانية سيرين عبد النور. يلعب دور البطولة في مسلسل "لو" الذي سيعرض قريباً.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي